لهذه الأسباب لم يظهر الرئيس السوري بشار الأسد وهو يؤدي صلاة العيد كما جرت العادة

لهذه الأسباب لم يظهر الرئيس السوري بشار الأسد وهو يؤدي صلاة العيد كما جرت العادة

أدى المصلون في محافظتي دمشق وريفها صلاة العيد في المنازل بعد قرار تعليق الصلاة في مساجدهما تحسبا لكورونا.
وفيما أقيمت الصلاة في المحافظات الأخرى كالمعتاد مع مراعاة الشروط الاحترازية، أذاعت مساجد دمشق وريف دمشق تكبيرات العيد عبر المآذن دون مصلين بعد قرار وزارة الأوقاف قبل أيام بتعليق صلاة الأضحى فيهما نظرا لانتشار فيروس كورونا في دمشق بالدرجة الأولى يليها ريف دمشق.

ولتلك الأسباب لم يظهر الرئيس بشار الأسد وهو يؤدي صلاة العيد كما جرت العادة، وتعد هذه هي المرة الثانية التي لا يظهر فيها وهو يؤدي صلاة العيد في المساجد منذ توليه الحكم في البلاد، إذ كانت الصلوات في مساجد البلاد معلقة في عيد الفطر الماضي، ضمن إجراءات التصدي لانتشار كورونا.

وكانت وزارة الأوقاف علقت صلاة العيد في دمشق وريفها “حفظا للنفس ودفعا للخطر” وقالت في بيان إن أسباب التعليق تعود لتوسع انتشار حالات كورونا في المحافظتين وارتباط الصلاة بعادات اجتماعية تؤدي للتزاحم.

وأقيمت الصلاة في باقي المحافظات كالمعتاد “مع مراعاة الشروط والإجراءات الصحية اللازمة للتصدي لفيروس كورونا، حسبما ذكرت وكالة “سانا”. وأوضحت أن تلك الإجراءات شملت “تعقيم الجوامع وتزويد المصلين بالكمامات وتعقيم أياديهم”…


اترك تعليقاً

مقالات

خمسه أسأله لا يجب عليك أن تسأل غوغل عنها مهما حصل،، تعرف عليها

يعتبر غوغل من أهم محركات البحث في شبكة الإنترنت، فهو...

التلاسن بالصواريخ يتصاعد بين ايران ودولة الاحتلال..

الكــــــاتب: عبدالباري عطوان لماذا يهدد الحرس...

القران الكريم

no

البوم الصور

no